التقاريرتقارير خاصة

روسيا تصف تقرير إدانة النظام السوري الصادر عن منظمة حظر الأسلحة الكيماوية مخالف للقانون

لم يتأخر الرد الروسي المعتاد للدفاع عن النظام السوري على الرغم من أن الإدانة هذه المرة أتت من منظمة دولية مستقلة وفريق تحقيق شُكل خصيصاً لتحديد هوية منفذي هجمات كيماوية في سوريا.

وفي أول رد رسمي من موسكو على تقرير منظمة حظر الأسلحة الكيماوية الذي أكد أن النظام نفذ هجمات كيماوية قالت المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن مهام فريق التحقيق تمثل مساسا بالصلاحيات الاستثنائية لمجلس الأمن الدولي.

وادعت زخاروفا أن دولاً فرضت قواعدها على المنظمة وفرضت تشكيل فريق للتحقيق خلافاً للبنود الأساسية وأعراف القانون الدولي المعترف بها.

جاء ذلك في حين وصف النظام السوري التقرير بالمفبرك رافضاً الإدانة الواضحة التي لحقت به.

وكان التقرير الذي صدر الأربعاء أكد الوصول إلى أسس معقولة للاعتقاد بأن مستخدمي السارين كسلاح كيميائي في اللطامنة بمحافظة حماة شهر آذار من عام 2017 هم أشخاص ينتمون إلى القوات الجوية السورية.

وعقب ذلك قال ستيفان دوغاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إن المتورطين في الهجمات الكيماوية ضد المدنيين في سوريا يجب أن يخضعوا للمحاسبة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق