أخبار

الإدارة العامة لسدود الفرات تدين التلاعب بمنسوب المياه من قبل تركيا

أدانت الإدارة العامة لسدود الفرات شمال شرق سوريا اليوم الثلاثاء التلاعب بمنسوب مياه الأنهار من قبل تركيا.

وفي بيان للرأي العام اطلعت بيسان اف ام عليه أكدت الإدارة أن حرمان السكان من المياه بشكل متعمد يعتبر انتهاكاً للقانون الإنساني والدولي.

ودعت الإدارة الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي والولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي إلى الضغط على تركيا للالتزام بالقانون الدولي والتوقف عن التلاعب بمنسوب المياه، وفق ما جاء في البيان.

وأكد البيان أن الكمية الواردة عبر النهر منذ أواخر كانون الثاني الماضي كانت أقل من ربع الكمية المتفق عليها بموجب الاتفاقية الموقعة بين الدول التي تتشارك مجرى النهر من المنبع إلى المصب.

وتشير الإدارة العامة لسدود الفرات إلى أن منسوب المياه في بحيرة سد تشرين بلغ 320.70 متر مكعب أواخر شباط الماضي ومنسوب بحيرة سد الفرات بلغ 301.70 متر مكعب في الفترة ذاتها وهي مناسيب تقترب من الحد الأدنى إذا ما تمت مقارنتها بالعام الماضي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق